الرئيسية / أمن / المؤتمر الفيلي منتقداً عقوبات واشنطن ضد المحمداوي: وسامُ شرفٍ ان تخشاكَ قوى الاستكبار الأميركي

المؤتمر الفيلي منتقداً عقوبات واشنطن ضد المحمداوي: وسامُ شرفٍ ان تخشاكَ قوى الاستكبار الأميركي

انتقد المؤتمر الوطني العام للكورد الفيليين، الجمعة، العقوبات التي فرضتها أمريكا ضد رئيس أركان الحشد الشعبي عبد العزيز المحمداوي، مؤكدة انها وسم شرف، فيما يلي نص البيان.

المؤتمر الوطني العام للكورد الفيليين يدين القرار الصادر من الخزانة الامريكية بحق رئيس أركان الحشد الشعبي السيد عبد العزيز المحمداوي ( ابو فدك ) بفرضها مجموعة من العقوبات ضد المجاهدين والمضحين الذين قارعوا النظام البائد من قبل، و الإرهاب التكفيري الداعشي والذين كان لهم الدور البارز في دحر الإرهاب.
ويؤكد المؤتمر الوطني العام بأن العقوبات الأمريكية ظالمة وشنيعة وأنها تعبر عن الفشل والإحباط الذي أصاب الإدارة الأمريكية المنتهية الصلاحية سواء على مستوى الساحة العراقية والإقليمية والدولية .

ونقول بأن الإدارة الأميركية تحاول تشتيت الأنظار عن فشلها داخلياً و الذي أكده قرار مجلس النواب الأمريكي بعزل المنتهية ولايته دونالد ترامب بنفس اليوم الذي تم ادراج المجاهد المحمداوي على قائمة العقوبات الامريكية.

المؤتمر الفيلي يؤكد ان اصدار عقوبات ضد رئيس أركان الحشد يأتي ضمن مخطط خبيث يستهدف القادة الكبار الذين افشلوا مخططات داعش الإرهابية بداية في استهداف قائدي النصر قبل عام من اليوم و مروراً بوضع رئيس هيأة الحشد الشعبي السيد فالح الفياض قبل أيام في قائمة العقوبات و اليوم تصل العقوبات غير القانونية للمجاهد عبد العزيز المحمداوي والذي يسكن قلوب المجاهدين وابطال الحشد الشعبي وما يمثله من ثقل على المستوى الجماهيري والشعبي في اوساط العراقيين بكل تنوعاتهم ومشاربهم .

ونقول للمجاهد المحمداوي ” وسامُ شرفٍ ان تخشاكَ قوى الاستكبار الأميركي و تناصبك العداء الذي لن يضرك شيئا فأن الامام روح الله الخميني “قدس” قالها قبل عقود إذا رضيت عنكم أمريكا فاعلموا أنكم على خطأ , ولذا فمن تعاديه أمريكا فأنه على صواب.
والحمدلله رب العالمين

المؤتمر الوطني
العام للكورد الفيليين
15 / 1 / 2021

عن حسين لفتة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اللواء الثاني في الحشد يشارك بإخماد حريق اندلع في بعض الأراضي الزراعية بقضاء المشخاب

ينشر موقع الحشد الشعبي صورا لمشاركة اللواء الثاني في الحشد الشعبي بإخماد ...