الرئيسية / أمن / سجاد نجم .. شهيد يحاكي الطف

سجاد نجم .. شهيد يحاكي الطف

في رحاب عاشوراء وأجواء الخدمة الحسينية والمعاني الثورية التي غرسها أبو الاحرار “عليه السلام” في نفوس أتباعه تعرض لنا ذكرى أليمة لشاب حسيني مجاهد التحق بركب الفائزين خاطا اسمه مع انصار منهج الثوار وهو المصور الحربي في اللواء 11 بالحشد الشعبي سجاد نجم الذي مر العام الثالث على ارتقائه مقلبا في نفوس ذويه ومقربيه صور حياته ومواقفه الكبيرة التي تجاوزت سنيّ عمره الصغير.

سجاد المولود في ناحية الدغارة بمحافظة الديوانية يوم 31 / 10 / 1993 كان حسينيا بعنفوانه وإقدامه كيف لا وهو التارك مقعده الدراسي في كلية الادارة والاقتصاد، مودعا اهله راكبا عزمه الى بيجي حيث محطته الاولى لتوثيق كل صغيرة وكبيرة فيها عبر عدسته التي طوعها واقترب بها من السواتر الاولى للجماعات الارهابية حاصدا زرع أمانيه بمرافقة المقاتلين وهم يدافعون عن ارض الوطن ومقدساته، ملبين فتوى مرجعيته.

الشهيد سجاد يوثق تصريحا للشهيد ابو تحسين الصالحي

يقول والده سجاد في حديث لموقع “الحشد الشعبي”، انه “كان يمني النفس ببلوغ الشهادة وكنا نتساءل عن سر هذا الاصرار لشاب بمقتبل العمر وضع التضحية في صدارة أولوياته دون التفكير بالزواج او إكمال دراسته التي ترك مرحلتها الاخيرة او حتى الالتفات الى مغريات الحياة الاخرى”، مضيفا ان “سجاد كان من خدمة الحسين (عليه السلام) حتى انه كان متعلقا بلون الحزن الاسود واختاره لونا لأثاث غرفته الخاصة”.

غرفة الشهيد سجاد نجم

غرفة الشهيد سجاد نجم

اما والدته التي سابقت دموعها الكلام فانها تسرد، ان “ابني كان يصور العوائل النازحة وهو يلاطف الصغار ويهون على الكبار ويقول لي إنه يراني في كل أمرأة تصادفه هناك يساعدها ويوفر لها ما يستطيع من احتياجاتها”، في حين يؤكد زميله المراسل الحربي عماد الدهش ان “الشهيد سجاد وثق اللقطة والحركة وحتى السكون واعتبر كل شيء تاريخا لا بد من حفظه وكان أشدنا حرصا على بلوغ الساتر الاول، وانه اخبرنا انه اقترب من تحقيق حلمه قبل أيام من استشهاده”.

 

سجاد نجم قبيل استشهاده بلحظات

المصور الحربي سجاد نجم رحل في 26 / 8 / 2017 أثناء عمليات تحرير تلعفر غرب الموصل وهو ابن 24 عاما ملتحقا بشهداء الاعلام الحربي الاخرين ومنهم حيدر المياحي وحمزة العبودي وعلي رشم وغيرهم الذين جادوا بأنفسهم لنقل صوت الحق وصورة الحقيقة فبهم وتضحياتهم حفظ تاريخ هذه الحقبة المشرفة التي طرزت سجل العراق بنصر حمل كل معالم وصفات النهج الحسيني من التضحية ورفض التسليم ومبايعة الطغاة والمغتصبين.

عن A a

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مديرية المعدات الفنية بالحشد: الموقف اليومي لتوزيع إسطوانات الأوكسجين الطبي

سجلت منظومات قادة النصر لإنتاج غاز الأوكسجين الطبي، اليوم الخميس، إنتاج (733) ...