الرئيسية / اهم الاخبار / السفير الإيراني: عملية اغتيال القادة الشهداء إرهاب دولة

السفير الإيراني: عملية اغتيال القادة الشهداء إرهاب دولة

 

أكد السفير الإيراني في العراق ايرج مسجدي، السبت، أن عملية اغتيال القادة الشهداء تعتبر “إرهاب دولة”، مشيرا إلى أن العراقيين جميعا يعرفون أن القادة الشهداء هم من وقفوا ضد الإرهاب وحاربوه.

وقال مسجدي في كلمة القاها خلال الحفل التأبيني الذي اقيم بمناسبة ذكرى استشهاد السيد محمد باقر الحكيم وأربعينية القادة الشهداء وتابعها موقع “الحشد الشعبي”، إن “الأميركيين ارتكبوا ثلاث جرائم في اغتيال القادة الشهداء (الحاج أبو مهدي المهندس والفريق قاسم سليماني)”، مبينا أن “الجريمة الاولى هي ان طائراتهم دخلت اجواء العراق دون اذن مسبق من الحكومة ولم يعلنوا ان طائراتهم مزودة بأسلحة حربية”.

وأضاف، أن “الجريمة الثانية ان طائرات اميركا المسيرة دخلت في اجواء مطار بغداد المدني”، مشيرا إلى أن “الجريمة الثالثة والكبرى هي ان الولايات المتحدة اغتالت الشهيد المهندس وهو قائد قوات الحشد الشعبي على ارض بلاده وايضا الحاج سليماني الذي كان ضيفا على العراق”.

ولفت السفير الإيراني إلى أن “عملية اغتيال القادة الشهداء تعتبر إرهاب دولة”، مبينا أن “هذه الجريمة ستبقى في سجل أميركا”.

وأكد مسجدي، أنه “مثلما وقفت ايران الى جانب العراق في محاربة الإرهاب فأنها تقف بكل ثقلها الاقتصادي الى جانب العراق لاعادة اعماره”.

عن mom mom

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طبابة الحشد الشعبي: الموقف اليومي لنقل المتوفين بكورونا

الموقف اليومي لنقل المتوفين بكورونا   تواصل مديرية الطبابة بمعاونية شؤون الشهداء ...