الرئيسية / أمن / خبراء: إرادة النصر حققت اهدافا استراتيجية وقطعت طريق عودة داعش

خبراء: إرادة النصر حققت اهدافا استراتيجية وقطعت طريق عودة داعش

أشاد خبراء ومختصون في مجال الأمن، السبت، بالنتائج التي حققتها عمليات إرادة النصر في مراحلها الخمس، مؤكدين أنها حققت اهدافا نوعية واستراتيجية وقطعت الطريق أمام عودة "داعش".

وقال الخبير الاستراتيجي عباس العرداوي في تصريح لموقع "الحشد الشعبي"، إن "عملية إرادة النصر كانت محددة الاهداف منذ بداية انطلاقها وسعت بجهد استخباري لضرب اوكار الإرهاب وقطع الطريق أمام عودة داعش مجددا".

وأضاف العرداوي، أن "العملية نجحت في انهاء نشاطات داعش الارهابي في الأنبار وديالى والمناطق الحدودية ومناطق اخرى".

من جانبه أكد المحلل الأمني مؤيد العلي في تصريح لموقع "الحشد الشعبي"، أن "عملية إرادة النصر الخامسة حققت اهدافا نوعية واستراتيجية ووجهت ضربات موجعة للإرهابيين"، مشيرا إلى أن "العملية جاءت بالدرجة الاولى لتأمين المدن المقدسة خصوصا ونحن مقبلون على تحديات كبيرة مع قرب زيارة الأربعين".

إلى ذلك رأى الباحث في الشؤون العسكرية والاستراتيجية صباح العكيلي في تصريح لموقع "الحشد الشعبي"، أن "عملية إرادة النصر بمرحلتها الخامسة تهدف الى غلق المنافذ التي من الممكن ان تتسرب منها المجاميع الإرهابية لاسيما وأنها شملت الحدود الأردنية والسعودية باتجاه محافظتي كربلاء والأنبار".

واختتمت امس الجمعة عمليات ارادة النصر الخامسة التي استمرت خمسة ايام لملاحقة فلول تنظيم داعش الاجرامي وتفتيش مناطق صحراء الأنبار وجنوب الطريق الدولي المحاذي لمحافظتي كربلاء المقدسة والنجف الاشرف وصولا الى الحدود السعودية.

وأعلن قائد عمليات الأنبار للحشد الشعبي قاسم مصلح، عن وصول قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية إلى الحدود الفاصلة بين السعودية والأردن، فيما أكد تأمين الصحراء الفاصلة بين كربلاء المقدسة والأنبار.

عن mom mom

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آمر اللواء الأول بالحشد يعلن بدء التفويج العكسي لزوار الأربعينية في الشلامجة

أعلن آمر اللواء الأول في الحشد الشعبي مهدي صالح عبد الواحد، الخميس، ...