الرئيسية / اهم الاخبار / “علماء العراق”: لولا الحشد لما بقي حجر ولاشجر لم تمسسه أيدي الإرهاب بسوء

“علماء العراق”: لولا الحشد لما بقي حجر ولاشجر لم تمسسه أيدي الإرهاب بسوء

استنكرت جماعة علماء العراق، الأربعاء، اتهامات “وزارة الأوقاف في حكومة إقليم كردستان” غير المنطقية ضد الحشد الشعبي، مؤكدة أنه لولا الحشد الشعبي لما بقي حجر أو شجر لما تمسسه أيدي الإرهاب بسوء.

وقالت الجماعة في بيان اطلع عليه موقع “الحشد الشعبي”، إن “بيان أوقاف كردستان انطوى على إساءة واضحة للحشد الشعبي الأبطال وإتهامات غير منطقية ولا مبرره له وإستخفاف بتضحيات أبناءه الذين يذودون بأنفسهم حفاظاً على العراق وأهله”.

وأضافت الجماعة “اننا نعلنها واضحة لولا الحشد مابقي في البلد حجر ولاشجر لم تمسسه أيدي الارهاب بسوء”.

واختتمت الجماعة بيانها بالقول: “نتمنى على إخوتنا في الإقليم قادة وسياسيين ورجال دين وعلماء أن يركنوا الى جادة الصواب وأن يعملوا على ترسيخ أسس الوحدة وتمتينها لقطع دابر الفرقة وصد هجمة اعداء الدين”.

 

عن mom mom

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قائد عمليات ديالى للحشد يزور عوائل الشهداء في قرى سلسل وحنبس ضمن “حفظ الأمانة”

زار قائد عمليات قاطع ديالى للحشد الشعبي السيد طالب الموسوي، الاثنين، عوائل ...