الرئيسية / أمن / رؤية بابليون لخطة مسك الارض للمناطق المحررة في الموصل

رؤية بابليون لخطة مسك الارض للمناطق المحررة في الموصل

بعد تحرير الساحل الأيسر وقرب تحرير الساحل الأيمن اخر معاقل الدواعش الإرهابيين والتوجه الجاد لاستعادة الثقة لكل المكونات الموصلية نؤكد بان تحرير الارض اسهل من الاحتفاظ بها ومسكها.

ومن هنا فان الواجب الوطني والامني يحتم علينا التأكيد على الإجراءات التالية:
١- مسك الارض ضمن خطة محكمة يقوم بها كل أبناء الموصل دون الانفراد بجهة واحدة ولابد من تكوين قوات مشتركة تمسك الارض وتمنع عودة الاٍرهاب من جديد.

٢- نطالب الجهات الأستخبارية باعادة النظر في قاعدة بيانات وتحديثها لكل المقاتلين من حشد نينوى وكشف العناصر الإرهابية المندسة في هذه القوات.

٣- إيقاف الجهات المتعاونة مع الأجنبي والساعية لتنفيذ اجندات خارجية على حساب وحدة وعروبة الموصل.
٣- احترام قرارات القضاء العراقي ومذكرات الإعتقال الصادرة بحق بعض الشخصيات التي تصدت لقيادة حشد نينوى.
٤- نحن مع كل إجراءات التفاهم والانسجام الوطنيين لكن لا نسمح او نتسامح مع من تهاون او أهان الدم العراقي واساء لسمعة تضحيات وانتصارات الحشد الشعب والقوى الأمنية.

٥- نحذر من اقحام المزايدات السياسية والحملات الانتخابية المبكرة في خطاب الضم ودمج بعض المقاتلين في صفوف الحشد الشعبي.

٦- نقف ضد اي محاولة تهميش لأي مكون او الالتفاف على تضحيات المقاتلين من الحشد الشعبي فان ذلك خط احمر وتبقى الدماء العراقية فوق صفقات المساومة السياسية والمتاجرات بالأرواح والمعاناة العراقية.

٧- ولكي لا تتكرر الكارثة ولا تعود المفخخات من جديد كما حصل مؤخراً بالفلوجة بسبب تواطؤ وتباطيء بعض قيادات الأمن فنطالب بوضع الارض بأيادي امينة ومجرّبة ومدربة من ابطال الحشد الشعبي بمشاركة مدعومة بالكاميرات الحرارية ومفارز متحركة وعيون ساهرة على امن الموصل واهلها الطيبين.

وفي الختام ونحن نقاتل داعش والارهاب سنضع عيناً على مراقبة عودة الاٍرهاب من جديد وعيناً تراقب المزايدين الجدد الذين كانوا احد أسباب سقوط الموصل.

الامانه العامة لكتائب بابليون
الخميس الموافق٢٠١٧/١/٢٦

عن حسين لفتة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكوفي : الحشد الشعبي سخّر 1500 منتسب وعشرات الآليات لتصريف مياه الأمطار في بغداد

اكد نائب رئيس اركان هيئة الحشد الشعبي نعمة الكوفي، الاحد، ان الحشد ...