الرئيسية / أمن / العصائب: العدو اختنق عقب تحرير الفلوجة وهو يحاول تفريغ شحناته وسط المدنيين

العصائب: العدو اختنق عقب تحرير الفلوجة وهو يحاول تفريغ شحناته وسط المدنيين

اشار المتحدث باسم عصائب اهل الحق نعيم العبودي، الثلاثاء، الى ان العدو “اختنق” عقب تحرير الفلوجة وهو يحاول تفريغ شحناته وسط المدنيين، مؤكدا ان “داعش” سيتلقى ضربات قوية خلال الايام المقبلة ثائرا لدماء ابناء الشعب العراقي.

وقال العبودي لموقع “الحشد الشعبي”، ان “العدو اختنق عقب تحرير الفلوجة حيث كانت هذه المنطقة تشكل اهمية كبيرة”، مبينا ان “التنظيم الاجرامي يحاول تفريغ شحناته وسط المدنيين”.

واضاف العبودي ان “داعش سيتلقى ضربات قوية خلال الايام المقبلة ثائرا لدماء ابناء الشعب العراقي في جميع الجبهات”، عازيا سبب الخرق الذي حدث يوم الاحد الماضي بمنطقة الكرادة الى “ضعف الحس الامنية والاستخباراتي، وعلى الحكومة الاستفادة من هذه الاخطاء”.

وزفت قيادة الحشد الشعبي، في 26 حزيران الماضي، بشرى تحرير مدينة الفلوجة بالكامل من دنس “داعش” الإجرامي، وفيما أكدت بدء قوات الحشد بتطهير الاحياء القديمة للمدينة بعد السيطرة العسكرية عليها، دعت العراقيين إلى الاحتفال بهذا “النصر الكبير”.

عن ammarjuka

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قائد عمليات ديالى يجتمع بقائد قاطع الشمال للحشد لبحث التنسيق المشترك

بحث قائد عمليات ديالى طالب الموسوي مع قائد قاطع عمليات الشمال للحشد ...